تعرف على موعد ليلة القدر 2021

موعد ليلة القدر 2021 فليلة القدر هي من الليالي الوترية في العشر الأواخر من شهر رمضان والتي لها أهمية ومنزلة كبيرة للمسلمين جميعًا وهي ليلة غير محددة ولا يوجد سبب واضح لذلك ولكن لعل الله سبحانه وتعالى أراد من عباده التقرب منه في العشر الأواخر وذلك بدلاً من التقرب منه في يوم واحد فقط، لذلك سوف يحرص المسلم علي الاجتهاد في تحري ليلة القدر والاجتهاد في التقرب من الله سبحانه وتعالى ولذلك يقوم المسلمين بالاعتكاف في المساجد حيث أنها تكون أيام مليئة بالخير والبركة لعل الله يوفق عباده في نيلها وأخذ ثوابها وقبول دعاء عباده بها والله أعلم.

 موعد ليلة القدر
موعد ليلة القدر

موعد ليلة القدر 2021

هي ليلة ينزل فيها الملائكة وبها الكثير من الخير والبركات حيث ينتظرها العديد كل عام وذلك لما بها من أهمية واضحة فالرسول وصى المسلمين بتحريها وانتظارها في العشر الأواخر من الشهر الفضيل، وأوضح الله تعالى أهميتها حيث قال:

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5).

وبالتالي سنعرف في هذا المقال عن ليلة القدر وكيفية تحريها وأهميتها.

ليلة القدر ليس لها موعد ثابت ومحدد ومعروف ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم أعطانا بعض العلامات والتوجيهات حول معرفة يوم ليلة القدر.

“روي عن أنس عن عبادة بن الصامت رضي الله عنهما أنه قال: “أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم خرج ليخبرنا بليلة القدر، فتلاحى رجلان من المسلمين” فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إني خرجت لأخبركم بليلة القدر فتلاحى فلان وفلان، فرفعت، وعسى أن يكون خيرًا لكم، فالتمسوها في التسع والسبع والخمس”، ثم ذكر عبادة بن الصامت أن نبي الله محمد لم يتركهم متحيرين بين هذه الليالي الخمس وهم الليالي الوترية فذكر أنه صلى الله عليه وسلم قد أخبرهم بعلامات لازمة لليلة القدر”

اقرأ أيضًا:  رسائل عيد الفطر 2021 لتهنئة أحبابكم

موعد ليلة القدر 2021 وعلاماتها في الشهر الفضيل

  1. موعد ليلة القدر 2021 تكون في العشر الأواخر من شهر رمضان وأن تكون ليلة وترية من العشر الأواخر.
  2. تتميز ليلة القدر باعتدال في درجات الحرارة وصفاء السماء في ليلة القدر، وقد ورد ذلك عن عبدالله بن عباس -رضي الله عنهما-: (ليلةُ القدْرِ ليلةٌ سمِحَةٌ، طَلِقَةٌ، لا حارَّةٌ ولا بارِدَةٌ، تُصبِحُ الشمسُ صبيحتَها ضَعيفةً حمْراءَ).
  3. يشعر المسلم فيها بكم من الهدوء والراحة والصفاء الداخلي.
  4. في يوم ليلة القدر تكون الشمس ساطعة ولكن غير حارقة بل تصبح أشعتها خفيفة ، وهذا بحسب ما جاء في الحديث الشريف أبيّ بن كعب -رضي الله عنه-: (وآيةُ ذلك أنْ تَطلُعَ الشَّمسُ في صَبيحَتِها مِثلَ الطَّسْتِ، لا شُعاعَ لها، حتى تَرتفِعَ).
  5. ليلة القدر تكون ليلة هادئة، وقد جاء ذلك في رواية عبادة بن الصامت -رضي الله عنه-: (أمارَةَ ليلةِ القدْرِ أنها صافيةٌ بَلِجَةٌ كأن فيها قمرًا ساطعًا ساكنةٌ ساجيةٌ لا بردَ فيها ولا حرَّ ولا يحِلُّ لكوكبٍ يُرمى به فيها حتى تُصبِحَ، وإن أمارتَها أنَّ الشمسَ صبيحتَها تخرُجُ مستويةً ليس لها شُعاعٌ مثلَ القمرِ ليلةَ البدرِ ولا يحِلُّ للشيطانِ أن يخرُجَ معَها يومَئذٍ).
  6. نزول الملائكة في هذه الليلة المباركة وهذا حسب قول الله تعالى في سورة القدر (تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ)، وقد روي عن أبي هريرة -رضي الله عنه-: (وإن الملائكةَ تلك الليلةَ أَكْثَرُ في الأرضِ من عَدَدِ الحَصَى).
اقرأ أيضًا:  تعرف على قصص استجابة الدعاء المستحيل
موعد ليلة القدر
موعد ليلة القدر

بم ندعو في هذه الليلة المباركة ؟

وسألت عائشة رضي الله عنها رسول الله صلى الله عليه وسلك بم تدعو في هذه الليلة فأوصها الرسول صلى الله عليه وسلم بدعاء “اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فأعفو عني”.

وكان الصحابة رضي الله عنهم يجتهدون في العشر الأواخر ويفعلون بها كل أنواع الخير والعطاء، حيث يقوموا بإحياء الصلاة وقراءة القرآن الكريم وذكر الله كثيراً، وكانوا أشد الناس بحثاً عن ليلة القدر وذلك لتعفر ذنوبهم وتحط عنهم خطاياهم وسيئاتهم، حيث أن الله  سبحانه وتعالى في ليلة القدر يعتق عباده الصالحين من النار، وقد دل الكتاب والسنة أن هذا الوعد العظيم مما يحصل باجتناب الكبائر، كما قال سبحانه: إِن تَجْتَنِبُواْ كَبَآئِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلًا كَرِيمًا [النساء:31].

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى