أهم علامات طلق الولادة الأكثر شيوعًا

سوف نتحدث الآن عن علامات طلق الولادة الشائعة التي تمر بها أغلب الأمهات وخاصة في حالة الولادة الأولى،
ولكن بالرغم من ذلك إلا أن تجربة الولادة فهي ليست ثابتة فيمكن أن تختلف الأعراض من أم عن غيرها من الأمهات،
كما أن تلك الأعراض تختلف حسب إذا كان هذا طفلها الأول أم الثاني أم الثالث وهكذا.

وهذا الذي سنقوم باكتشافه وهي ما هي أعراض الولادة التي تمر بها الأم وتهيئها لمرحلة الولادة ومجيء طفلها.

ما هي علامات طلق الولادة

علامات طلق الولادة
علامات طلق الولادة

كل امرأة في بداية قربها من موعد ولادتها الطبيعية تبدأ الشعور ببعض العلامات والأعراض التي من خلالها تتأكد من أن الطفل حاد الموعد لقدومه،
وبالرغم من أن يمكن أن تمر ببعض الأعراض التي يمكن أن تكون كاذبة،
ولكن هناك بعض العلامات التي من خلالها نتأكد من هذا الطلق غير كاذب  ويجب التوجه إلى المستشفى على الفور.

يوجد بعض المراحل التي تمر بها الأم أثناء عملية الطلق التي تهيئتها لاستقبال طفلها، ومن تلك العلامات هي كالآتي:

ملاحظة نزول الجنين إلى أسفل الحوض:

تعتبر هي من أول أعراض وعلامات الطلق الطبيعي وهي شعور الام بأن رأس الجنين بدأ في النزول إلى أسفل الحوض حتى يستعد إلى عملية الولادة،
ولكنها يزيد من الشعور بالثقل والضغط على المثانة مما يزيد من عدد تكرار ذهاب الأم إلى الحمام.

اقرأ أيضًا:  الحمل في الأسبوع الثالث: 6 أعراض للحامل في هذه الفترة

اقرأ المزيد : تعرف على اسباب الاجهاض الأساسية

إفراط في الإفرازات المهبلية:

من المراحل الأولية المصاحبة للطلق والمخاض الخاص باقتراب الولادة هو ملاحظة وجود إفرازات مهبلية شديدة،
ويكون لونها غير شفاف فنجدها مائلة إلى لون زهري أو أحمر أو بني قليلًا.

اضطرابات في المعدة:

بعض الأمهات يمكن أن تشعر ببعض الاضطرابات في المعدة في بداية الطلق، فنجدهم يشعرون بالغثيان والقيء المستمر،
أو حتى الإصابة بالإسهال لسبب غير معروف.

تلاشي في عنق الرحم:

في الغالب يبدأ الطلق في الحدوث عندما يصبح عنق الرحم أكثر رقة ومرونة من ذي قبل استعدادًا للولادة ونزول الجنين،
ومن هنا تبدأ الأم بالشعور بعدم الراحة وببعض التقلصات الغير مؤلمة.

تمدد عنق الرحم:

وكل ما نزيد من عدد الانقباضات والتقلصات في الرحم يبدأ في المقابل بالتمدد والتوسع، وكل ما يمر الوقت كل ما يزيد من سرعة تمدد العنق الرحم،
حيث أنه يصل إلى مرحلة القصوى من التمدد عندما يصل إلى موعد الولادة المناسبة.

آلام أسفل الظهر:

علامات طلق الولادة
علامات طلق الولادة

في بداية التشنجات والتقلصات يكون تلك الآلام في أسفل الظهر ثم يبدأ يتجه إلى الأمام، وذلك بسبب الشعور بآلالام قوية في منطقة الحوض
والمستقيم والمثانة والمنطقة بأكملها.

اقرأ أيضًا:  6 خلطات لترطيب البشرة الجافة والتخلص من مشكالها

الشعور بالتقلصات والتشنجات في الرحم:

وفي المرحلة الثانية تبدأ الأم في الشعور ببعض التقلصات والآلام الشديدة في أسفل البطن والحوض، وكل ما يقترب موعد الولادة الطبيعية
كل ما يزيد من قوة وانتظام تلك التشنجات التي تساعد على دفع الجنين إلى الخارج.

ويمكن أن تختلف مدة استمرار تقلصات الطلق من امرأة إلى أخرى، ولكن الشائع إذا كان هذا مولدها الأول في الغالب ما تشعر بوجود انقباضات منتظمة
كل ساعة وتزيد قوتها وشدتها على فترات منتظمة.

اقرأ المزيد : ما هي اضرار الولادة القيصرية على الام والجنين؟

نزول ماء الجنين:

يوجد كيس مائلي معين يحيط بالجنين أثناء فترة الحمل ويسمى بماء الجنين، ولكن مع موعد اقترات ولادة الجنين يبدأ هذا الكيس في الانفجاز
وينزل ماؤه وبالتالي يكون مستعدًا للخروج خارج الرحم.

وحتى في تلك المرحلة يمكن أن يكون هناك اختلاف بين كل امراة عن الأخرى، فهناك امرأة تشعر بنزول كمية قليلة من ماء الجنين،
ويمكن أن يكون بطريقة متقطعة أو مستمرة،

ويوجد أخرى تشعر بنزول كميات ضخمة جدًا منه، مما يستعدي الذهاب إلى الطبيب على الفور.

للتعرف على المزيد من المعلومات يرجى زيارة صفحة الفيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى