ما هي فوائد آية قل اللهم مالك الملك؟

تناول الفقهاء فوائد آية قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء بالشرح والتحليل في الكثير من المواضع في أمهات كتب الفقه وفي الفروع أيضًا، ذلك لما لها من فضل عظيم، فكما يكرر الفقهاء مرارًا وتكرارًا أن أفضل الذكر هو الذي ورد في القرآن الكريم  مثل الدعاء في سورة الأنبياء أو دعاء المؤمنين في سورة البقرة، أو الذكر الوارد في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم.

لهذا في ذلك الموضوع سنتناول قول الفقهاء في فوائد قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء مع تأملاتهم في الآية الكريمة.

فوائد آية قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء

فوائد آية قل اللهم مالك الملك
فوائد آية قل اللهم مالك الملك

قبل التحدث عن فوائد آية قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء يجدر بنا الإشارة إلى أن هذا الدعاء ورد في القرآن الكريم في قوله تعالى في سورة آل عمران: “قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاءُ وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَن تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَن تَشَاءُ ۖ بِيَدِكَ الْخَيْرُ ۖ إِنَّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (26)”.

في كتابه (الجامع لأحكام القرآن) قال الإمام القرطبي رحمه الله في تفسير تلك الآية في قوله: “قل” لسيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام ومن ورائه الأمة كلها يتبعونه.

بينما قال المستغفري في كتابه: “فضائل القرآن” أن هذه الآية السابق ذكرها مع الآية الثامنة عشر من سورة آل عمران: “شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ” أنهما ليس بينهما وبين الله حجاب فمن قراهما بعد كل صلاة فإن له:

  • أن تكون الجنة منزله رغم ما اقترفه من معاصي رحمة من الله تعالى به.
  • أن يسكنه الله تعالى الفردوس الأعلى.
  • أن ينظر الله تعالى إليه في اليوم الواعد سبعين نظرة.
  • من فوائد آية قل اللهم مالك الملك أن يقضي الله له حوائجه.
  • أن يغفر الله له.
  • يحميه الله من أعدائه وينصره عليهم.

هذا ما ورد في  فوائد قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء في كتاب (فضائل القرآن للمستغفري) في الجزء الخامس عشر، باب ما جاء في فضل (قل اللهم مالك الملك)

اقرأ أيضًا: أجمل الأحاديث عن فضل شهر رمضان المبارك

سداد الديون 

ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم أيضًا في فضل تلك الآية الكريمة أنها لسداد الديون على العباد، فعن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له:

“أَلا أُعلِّمُك دعاءً تدعو به لو كان عليك مثلُ جبلِ أُحُدٍ دَيْنًا لأدَّاه اللهُ عنك؟ قل يا معاذُ: (اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاءُ، وتنزعُ الملكَ ممن تشاءُ، وتُعِزُّ مَن تشاءُ، وتذِلُّ مَن تشاءُ، بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قديرٌ. رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما، تعطيهما من تشاءُ، وتمنعُ منهما من تشاءُ، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك)” (صحيح الترغيب 1821)

ففي الحديث السابق يعلم النبي صلى الله عليه وسلم أنس بن مالك دعاء يقوله لسداد دينه، ولو كان هذا الدين من العظم أن يبلغ جبل أحد، كان هذا الدعاء هو الآية السادسة والعشرون من سورة آل عمران.

تأملات وفوائد آية قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء

فوائد آية قل اللهم مالك الملك
فوائد آية قل اللهم مالك الملك

بجانب ما ورد صريحًا في فضل الآية الكريمة قدم المفسرون والفقهاء تأملات في الآية نحو:

  • قال ابن كثير في تفسيره (3/ 41-42) أن الآية نزلت ردًا على قول الكفار أنهم قالوا لولا أنزل هذا القرآن على رجل من القريتين عظيم؛ فكان الرد أن الله تعالى هو المعز بيده الخير يؤتيه من يشاء، وفائدة الإيمان بذلك على نفس المسلم أن يعطيه الطمأنينة والرضا بقضاء الله عز وجل.
  • العزة تُطلب من الله عز وجل باجتناب المعاصي واتباع الأوامر.
  • الذل الذي يصيب العباد هو نتيجة لعصيانهم أوامر الله تعالى وارتكاب المعاصي، وقد أكد هذا المعنى قوله تعالى: “ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُوا إِلَّا بِحَبْلٍ مِّنَ اللَّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ الْأَنبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ ۚ ذَٰلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُوا يَعْتَدُونَ (112)”

فوائد آية قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء

  • إثبات أن الله تعالى قادر على كل شيء، فلا يعجزه كبير ولا صغير في السموات ولا في الأرض؛ وعلى هذا فللمسلم أن يسأله فضل ما يشاء من خير ويستعيذ به من الشر وهو موقن في قرار نفسه بالتحقيق.
  • أن يعرف المؤمن فضل الدعاء وأهميته.

بذلك نكون قد تناولنا قول الفقهاء في فوائد قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وما جاء في فضلها من أحاديث صحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم، بجانب تأملات الفقهاء والمفسرين في الآية الكريمة، ندعو الله أن يكون قد وفقنا لما يحبه ويرضاه.

اقرأ أيضًا: دعاء اليوم الثامن من شهر رمضان الكريم

زر الذهاب إلى الأعلى