النقد في العصر الجاهلي: 3 خصائص لنقد في العصر الجاهلي

إن النقد في العصر الجاهلي كان يقوم على مجموعة من الخصائص الهامة التي تتحكم في النصوص الأدبية والقصائد بشكل عام، ويتصل النقد بالأدب من جانب الأسلوب واللغة لتكون القصائد موضوعية وعلمية مناسبة للذوق العام بالمجتمع الذي يعيش به الشاعر، وفيما يلي سوف نتعرف على كل ما يتعلق بالنقد في العصر الجاهلي وأهم القضايا التي تعرض لها النقد الأدبي.

مفهوم النقد في العصر الجاهلي

النقد في العصر الجاهلي
النقد في العصر الجاهلي

في الفقرة التالية سوف نتعرف على التعريف الخالص بأسلوب النقد في العصر الجاهلي ليتم التفريق بين أنواع النقد الأدبي، يكون تعريف النقد في العصر الجاهلي كالتالي:

  • إن النقد في العصر الجاهلي كان بسيطًا وذو انطباعًا خاص به مما جعله الخطوة الأولى في نشأة النقد العربي وانتشر النقد في العديد من الأسواق الأدبية في الجاهلية مثل: سوق عكاظ وذي المجاز حيث كان الشعراء قديمًا يجتمعون لإلقاء الشعر لجميع زائري هذه الأسواق، وهذا النوع من النقد الأدبي لم يكن يقوم على أي أسس أو معايير ومن أبرز أمثلة هذا النوع من الأمثلة هو النقد بين الخنساء وحسان بن ثابت.

خصائص النقد في العصر الجاهلي

تم تحديد مجموعة من الخصائص التي يقوم عليها النقد في الجاهلية ومن خلال السطور التالية سوف نتعرف على أبرز هذه الخصائص لتكون كالتالي:

النقد فطري

  • من أول الخصائص التي يقوم عليها النقد هو أنه فطري أي أنه كان متصلًا بالطبيعية الفطرية للأجناس الأدبية المتواجدة في هذه الفترة مما جعله بعيد كثيرًا عن التحليل والاستنتاج المتكلف.
  • وكان النقد بصفة عامة منتشرًا كثيرًا في العصر الجاهلي على الرغم من أن النقد في العصر الجاهلي فطري إلا أنه لا يتسم بالعشوائية.

جزئية النقد

  • من أبرز الخصائص التي يتميز بها النقد في العصر الجاهلي هو أنه يمزج ويتوسط ما بين أسلوب النقد الحديث والقديم في القصيدة الواحدة ويتم نقد القصيدة من خلال التركيز على أبسط مكوناتها مثل علامات التشكيل المستخدمة في القصيدة.

النقد شديد الاختصار

  • يعد النقد في العصر الجاهلي موجزًا لأنه يهتم بالحكم النهائي على القصيدة ولا يقوم الشاعر بتوضيح الأسباب الخاصة بهذا الحكم فالنقد في هذه الحالة يكون ناتج من الذوق العام الخاص بالناقد.
  • النقد الجاهلي يعد نوع من أنواع التفاعل البلاغي الذي تستخدم في توضيح الأفكار والمعاني بدون الكثير من الكلمات والألفاظ.

وظائف النقد الأدبي

النقد في العصر الجاهلي
النقد في العصر الجاهلي

على الرغم من أن وظائف النقد الأدبي مختلفة ومنوعات في المضمون إلا أنها تعد حجر الأساس الذي يقوم عليه النقد بشكل كامل فلا يمكن أن يكتمل النقد في العصر الجاهلي من إحدى الوظائف الأساسية:

التفسير والمراجعة

  • تعد وظيفة التفسير في النقد أحد الوظائف الهامة في النقد لأنها تعمل على شرح أهداف النقد ويبين معانيها لكلًا من القارئ والمتلقي.

بناء وتقويم العمل الأدبي

  • إن هذه الوظيفة تقوم على جمع وإلمام نتائج تجربة الشاعر التي يتكون منها العمل الأدبي نفسه أي أنه يقوم بالتحليل والفصل ما بين النصوص الأدبية.
  • ويرى بعض شعراء الجاهلية أن هذه الوظيفة يكون بها نسب عالية لتسلط الناقد على النص الأدبي وطريقة بنائه.

توجيه الأدب والأدباء

  • يتم استخدام هذه الوظيفة في حالة اكتشاف النقاد أن الشاعر بدأ في الابتعاد عن الواقع وبدأ يرتبط بالخيال مما يحسن أداء ونوع قصائد الأدب الذي يكتبها الشعراء.
  • وهذه الوظيفة تساعد كثيرًا في أن تكون القصائد مرتبطة بالواقع والإطار العام للمجتمع.

قضايا النقد الأدبي

النقد في العصر الجاهلي
النقد في العصر الجاهلي

وردت العديد من القضايا الأدبية والنقدية التي يواجهها النقاد والأدباء عن بعض أعمالهم الادبية وفيما يلي سوف نتعرف على أبرز هذه القضايا وهي:

  • من قضايا النقد الأدبي الهامة في العصر الجاهلي هي قضية عمود الشعر.
  • كما أنه من القضايا التي يتعرض لها الناقد هي قضية المفاضلة بين الشعراء وقصائدهم.
  • السرقة الأدبية هي أحد القضايا الأدبية الهامة التي يتم توجيهها للأدباء.
  • قضية ترابط العلاقة بين الشعر والمجتمع وعادات وأخلاق المجتمع.
  • يهتم البعض بقضية الوحدة والكثرة في القصيدة الأدبية.
  • من سلبيات النقد في العصر الجاهلي التي تجعل الأدباء معرضون للقضايا هي عدم وجود قوانين أو معايير تتحكم في القصيدة مما يجعل الحكم عليها حكم زائف ويتسم بالعمومية وفاقدة للدقة والموضوعية.
زر الذهاب إلى الأعلى