الحمل في الأسبوع السادس: وأهم أطعمة التي يجب تناولها

الحمل في الأسبوع السادس تكون فيه أعراض الحمل أقوى وأكثر وضوحًا منها في الأسابيع السابقة، كما يشهد الجنين تطورات كبيرة خلال ذلك الأسبوع فقد تستطيع الأم أم تسمع نبضات قلب الجنين مما يترك شعور قوي لدى الأم بالفرح والسعادة الكبيرة.

فأعراض الحمل بالكامل تظهر على الأم خلال ذلك الأسبوع مما يجعل الأمر ليس سهلًا بالنسبة للكثير من السيدات، ويكون الطفل في تلك الفترة في حجم حبة البازلاء لذا لا يحدث تغيير ملحوظ في بطن الأم حيث أن الجنين لا يحتاج لمساحة كبيرة داخل بطن المرأة.

ويصحب الأسبوع السادس للحمل عدة أعراض شديدة تظهر على الأم سوف نعرض لكم بعض تلك الأعراض ولكن يجب العلم أن هناك بعض الأمهات لا يتعرضن لتلك الأعراض أو يتعرضن لبعضها دون الآخر فذلك لا يعني أن حملهن به أي مشكلة فمن الطبيعي أن تختلف أعراض الحمل من أم لأخرى ولا داعي للقلق بشأن ذلك.

الحمل في الأسبوع السادس

الحمل في الأسبوع السادس
الحمل في الأسبوع السادس

يصحب الأسبوع السادس للحمل العديد من أعراض الحمل والتغيرات التي تحدث بجسم المرأة، ومن تلك الأعراض:

  • الشعور بالغثيان في الصباح، نسبة كبيرة قد تصل إلى 80% من النساء يعانين من الغثيان والقيء خلال الشهور الأولى للحمل، كما أن بعض النساء لا يعانين من ذلك في الصباح فقط بل يتكرر ذلك الأمر خلال اليوم.
  • كثرة التبول، وذلك يرجع لسببين الأول أن كلية الأم تعمل في تلك الفترة بكفاءة أعلى مما يدفع الفضلات للخروج من الجسم أما السبب الثاني فهو أن الرحم عندما يتنامى يدفع المثابة لأسفل ذلك ما يترك مساحة أقل لتخزين البول لذا تحتاج المرأة للتبول كثيرًا خلال فترة الحمل.
  • الشعور بالإعياء بشكل عام وذلك الأمر طبيعي نتيجة لتغيرات هرمونات الجسم.
  • التهاب الثدي وتورمه، نتيجة لزيادة تدفق الدم به، ففي تلك الفترة يستعد الثدي ليقوم بإرضاع الطفل.
  • يصبح لون حلمات الثدي أزرق.
  • قد تشعر المرأة خلال تلك الفترة أنها أصبحت سريعة الغضب ومتقلبة المزاج بدرجة كبيرة وذلك يرجع إلى تغير الهرمونات لديها كما يرجع إلى شعورها بالتعب والإرهاق بصفة عامة لذا يجب على المرأة أن تأخذ قسط مناسب من الراحة وأن تنفس عن غضبها عندما يتطلب الأمر منها ذلك.
  • قد تشعر المرأة بتقلصات في المعدة وذلك الأمر طبيعي حيث أن الرحم في تلك الفترة يتمدد ويبني أربطة له، أما إذا كانت تلك التقلصات شديدة جدًا لدرجة لا يمكن تحملها عليك إخبار الطبيب.
  • من الممكن أن يستمر التبقيع خلال تلك الفترة ولكن إذا أصبح الأمر كثيفًا فقد يكون ذلك أول إنذار لحدوث الإجهاض لذا يجب على المرأة استشارة الطبيب.
اقرأ أيضًا:  فوائد الزنجبيل للبشرة الدهنية.. اهم الوصفات وطرق استخدامها

نمو الجنين في الأسبوع السادس

خلال الأسبوع السادس من الحمل يتطور الجنين بشكل كبير ومن التغيرات التي تطرأ عليه:

  • تنمو الأعضاء الحيوية له مثل الرئتين والدماغ وغير ذلك من الأعضاء.
  • يصل طول الجنين إلى ما يتراوح بين من ⅛ إلى ¼ بوصة وهو ما يعادل حجم حبة الرمان.
  • يظهر شيء صغير في الجنين مثل الذيل، ذلك الذيل سوف يتحول فيما بعد إلى عمود شوكي.
  • كما تظهر براعم صغيرة حول الجنين تلك البراعم تتحول فيما بعد إلى الذراعين والساقين والأذنين.
  • كما يصبح لدى الجنين أسنان وطبقة جلد رقيقة.
  • ويمكن خلال تلك الفترة أن يسمع الأبوين صوت نبض قلب الجنين عن طريق السونار أو جهاز الموجات فوق الصوتية.
  • لكن خلال تلك الفترة لا تظهر أي ملامح للجنين يمكن من خلالها معرفة إذا كان الجنين يشبه الأم أم الأب بشكل أكبر.

نصائح عامة خلال تلك الفترة

هناك عدة نصائح يجب على الأم مراعاتها أثناء الحمل في الأسبوع السادس ولتحافظ على الصحة للأم والجنين، ومن تلك النصائح:

  • يجب تناول الفيتامينات والمعادن خلال تلك الفترة، حيث أنها تعد ضرورية جدًا ليكتمل نمو الجنين يمر الحمل بسلام، كما أن الطبيب يصف للمرأة عدة مكملات غذائية تكون في حاجة لها فيجب الانتظام عليها حسب الجرعة التي وصفها الطبيب.
  • وينصح خلال تلك الفترة أن تتجنب الأم الاستحمام بالماء الساخن أو الذهاب إلى الساونا لتأخذ حمام بخار، فذلك الأمر يزيد من خطر تعرض المرأة للإجهاض أو إصابة الجنين ببعض التشوهات.
  • يجب على المرأة أن تشرب كميات كبيرة من المياه خلال تلك الفترة، فيجب أن تضاعف المرأة كمية المياه التي كانت تشربها في المعتاد كما ينصح الأطباء أن تتناول المرأة ما يقرب من 8-12 كوب من الماء يوميًا ذلك للحفاظ على رطوبة جسم الأم وأيضًا تنظيم ضغط الدم.
  • إذا كانت المرأة تعاني من الغثيان الصباحي فهي بحاجة إلى اتباع نظام غذائي صحي يعتمد على الوجبات الخفيفة والغنية بالبروتينات قليلة الدهون بجانب الفواكه والخضراوات، والكربوهيدرات الصحية.
  • يجب أن تبتعد المرأة عن التوتر والقلق وتعمل على الاسترخاء.
  • يجب أن تبتعد الأم عن التدخين والمشروبات الكحولية لأن ذلك يعرضها لخطر الإجهاض أو حدوث مشاكل صحية أخرى مثل انخفاض وزن الجنين بعد الولادة وغيرها من المشاكل الأخرى.
اقرأ أيضًا:  فوائد حبة البركة للبشرة واستخداماتها المختلفة

أطعمة يجب أن تتناولها المرأة خلال تلك الفترة

الحمل في الأسبوع السادس
الحمل في الأسبوع السادس

تحتاج المرأة خلال أثناء الحمل في الأسبوع السادس أن تتناول أكل صحي غني بالفيتامينات والبروتين والعناصر الغذائية الضرورية لها وللجنين إلا أن ذلك يكون صعب على الكثير من الأمهات حيث أن الكثير منهم يتعرضن لاضطرابات معينة تؤثر على شهيتهم مما يجعل بعض الأطعمة المفيدة والصحية كالبيض والدجاج أو غير ذلك من منتجات الدواجن تصيب المرأة بالغثيان والقيء.

لهذا السبب نقدم لكِ بعض النصائح التي تساعدكِ لتحافظي على نظام غذائي صحي ومفيد، ومن تلك النصائح:

  • حاولي الالتزام بالأطعمة التي تكون مستساغة لكِ دون محاولة استكشاف الكثير من الأطعمة، وكذلك إذا استطعتِ إضافة بعض الفواكه أو الخضراوات إلى نظامك الغذائي فافعلي ذلك.
  • يجب تناول الطعام في وقت مبكر مع الحفاظ على أخذ وجبات صغيرة بين الوجبات الأساسية، وذلك لأن الغثيان سوف يصيبك إذا كانت معدتك فارغة لذا يجب أن تعملي على ملء معدتك بالحبوب الباردة.
  • قبل أن تذهبي إلى الفراش ليلًا يجب تناول وجبة خفيفة غنية بالبروتين والكربوهيدرات، مثل الجبن، الحبوب الكاملة، الخبز المحمص، المانجو المجففة، زبدة الفول السوداني.
  • يجب تناول الطعام على فترات قليلة خلال اليوم ومتعددة، وحاولي أن يكون ذلك الطعام صحي، وذلك بهدف تجنب الشعور بحرقان في المعدة.

ما لا يجب فعله في الأسبوع السادس

هناك بعض الأمور يجب على المرأة تجنبها خلال الأسبوع السادس من الحمل، ومن ذلك:

  • يجب أن تتجنب تناول الوجبات السريعة التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والسعرات الحرارية والقيمة الغذائية لها ضعيفة.
  • يجب تجنب شرب الكافيين حيث أنه مدر للبول كما أن الدراسات قد ربطت بين تناول كميات كبيرة من الكافيين وحدوث الإجهاض.
  • إذا شعرت المرأة بتقلصات شديدة لا يجب أن تتجاهل الأمر بل لابد من زيارة الطبيب.
  • لا ينصح بتعرض المرأة لجهد كبير في العمل فقد يؤدي ذلك إلى عدة مضاعفات.
  • لا يجب أن تجبر المرأة نفسها على شيء لا تقدر على تحمله فقد يؤدي ذلك إلى الغثيان.
زر الذهاب إلى الأعلى