الحمل في الأسبوع الثالث عشر و7 علامات تطور نمو الجنين

الحمل في الأسبوع الثالث عشر من الحمل يُعد هو بداية الشهر الرابع من الحمل، ويكون هناك العديد من الأعراض والعلامات المختلفة التي تتعلق بتلك الفترة من الحمل والتي تكون مختلفة تمامًا عن الثلاث شهور الأولى من الحمل، وذلك لأنها تكون بداية الجنين في مرحلة عمرية جديدة، كما أن العلامات التي تتعلق بخطورة الإجهاض تصبح أقل خطورة، كما تبدأ في تلك الفترة علامات الحمل الأكثر أهمية في أن تظهر.

كل لحظة تقضيها المرأة الحامل في الحمل تكون ثمينة، وتكتشف فيها العديد من الأمور الجديدة التي تعزز الرابط بينها وبين طفلها، ويكون الأسبوع الثالث عشر من الحمل أسبوع مليء بالبهجة، وذلك لأن المرأة الحامل تشعر بنمو جنينها يوم بعد يوم، ودعونا نتعرف معًا عن كل ما يخص أعراض وعلامات الحمل في الأسبوع الثالث عشر في السطور التالية.

الحمل في الأسبوع الثالث عشر

الحمل في الأسبوع الثالث عشر
الحمل في الأسبوع الثالث عشر

إن الحمل في الأسبوع الثالث عشر هي تقريبًا المرحلة التي تبدأ فيها علامات الحمل الأكثر أهمية في الظهور، وبحلول ذلك الأسبوع تكون المرأة الحامل قد دخلت بالفعل في الثلث الثاني من الحمل، والذي يُعد الثلث الأكثر استقرارًا إلى حد كبير، وفي تلك الفترة تحتاج المرأة الحامل إلى أن تحافظ على صحة جنينها، كما يجب عليها الحصول على كافة العناصر الغذائية اللازمة، ويكون ذلك من خلال تناول عدد من الوجبات المتكاملة بشكل يومي.

الأعراض

هناك بعض الأعراض التي تظهر على المرأة الحامل بوضوح في الأسبوع الثالث عشر، وتلك الأعراض هي:

  • يختفي التعب والغثيان عند معظم النساء الحوامل، وذلك حتى يدخلون في أنعم مراحل الحمل.
  • يُعد ذلك الأسبوع هو مرحلة الإشراقة اللامعة التي تأتي مع الحمل، وأحد أهم الأعراض التي سوف تلاحظينها هي أن ملابسك لم تَعد تُشعركِ بالارتياح مثل قبل، وذلك لأن البطن تبدأ في الظهور بشكل أكبر.
  • قد تستمر أعراض الأشهر الثلاثة الأولى في بعض الأحيان مثل الإمساك والانتفاخ والصدع والألم الذي يصيب الثدي طوال فترة الحمل، وخاصةً إذا كانت المرأة حامل في توأمين.
  • زيادة إفرازات المهبل البيضاء الذي يأخذ شكل رفيع وذو رائحة خفيفة، وذلك أمر طبيعي تمامًا يشير إلى تقدم الحمل، ويقوم بحماية قناة الولادة من العدوى، كما يساعد في الحفاظ على توازن صحي للبكتريا الجديدة التي توجد في المهبل، وتلك من أكثر أعراض الحمل إزعاج.
  • قلة الشعور بالتعب، حيث يبدأ جسمك في أن يعتاد ويتكيف مع الحمل، كما أنكِ سوف تستعدين طاقتك، ويمكنك أن تقومي بممارسة الرياضة بشكل خفيف.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام، وعلى الرغم من أنك لا تزالين ترغبين في تناول الوجبات السريعة، إلا أنه يجب أن يتم البدء في تناول طعام صحي بشكل واعي، كما يسمح أن يتم تناول كميات صغيرة من الوجبات السريعة طوال الفترة الخاصة بالحمل، لذلك فإنه يمكنكِ عدم الاستغناء عنها تمامًا.
  • الشعور بحرقة في الصدر، حيث إنه مع التقدم في الحمل، فإن العضلات التي تقع أعلى المعدة تبدأ في أن ترتاح، كما تسمح للأحماض الهضمية بالارتفاع في المريء، وذلك هو السبب الأساسي خلف الشعور بحرقة في الصدر، وبالرغم من ذلك لا يوجد العديد من الأمور التي يمكنكِ فعلها تجاه ذلك الأمر غير الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الحرقة، وذلك مثل الشكولاتة، والنعناع، والعوامل الغنية بالكحول والتوابل.
  • التغيرات التي تصيب الدافع الجنسي، حيث إن زيادة تدفق الدم إلى الحوض في تلك الفترة تؤدي إلى حدوث العديد من التغيرات في الدافع الجنسي، كما أنِ قد تشعرين إلى بالرغبة في الامتناع عن ممارسة الجنس تمامًا، كما أنكِ قد تتعرضين إلى زيادة الشعور بالغريزة الجنسية، وقد ينتج عن اندفاع الدم إلى الأعضاء التناسلية في الإصابة بالتشنج.
  • هناك بعض الأعراض الخفيفة التي يمكن أن يتم إضافتها إلى قائمة الأعراض السابقة هي الإمساك، والدواء، والأوردة المرئية على الجلد الذي ينتج عن زيادة تدفق الدم.

حجم بطن المرأة الحامل

الحمل في الأسبوع الثالث عشر
الحمل في الأسبوع الثالث عشر

في الحمل في الأسبوع الثالث عشر يكون الرحم قد امتد بشكل كافي حتى تظهر بطنك بشكل واضح، وستبدأ في تلك الأوقات أن تشعر المرأة الحامل بالشعور بالضيق حول المبطن، مما يدي إلى ضيق الملابس وعدم الإحساس بالراحة كما سبق.

تطور الجنين في الشهر الرابع من الحمل

في الحمل في الأسبوع الثالث عشر يكون الجنين قد أنهى المرحلة الأولى في تطوره، وتكاد تكون أجهزة جسمه مكتملة في تلك الفترة مثل الوجه، والعمود الفقري، وأعضاء البطن، واقلب، وغيرها، ويكون الطفل قد أنهى تطوره بالفعل منذ الأسبوع الخامس، وخلال تلك الفترة يبدأ في أن تنمو وتطور العظام.

وعلى الرغم من أن الجنين لا يزال لا يتمكن أن يرى أو أن يسمع، إلا أن أجهزة أعضائه وجسمه تكون قد اكتملت تقريبًا، والأعضاء التي تستمر في التطور في تلك الفترة هي الدماغ، والرئتين، كما أن كتلة الجسم تبدأ في أن تزداد، ويبدو طفلك في الحمل في الأسبوع الثالث عشر كأنه إنسان صغير، مع مراعاة النسبة الغير متناسبة بين حجم الرأس الكبير، وجسم الجنين الصغير.

بالإضافة إلى أن الجنين يتمكن من التحرك في الأسبوع الثالث عشر من الحمل، كما يتمكن أن يقوم بالتنقل من جانب إلى آخر، كما يمكنه التقلب، ولكنكِ يمكنكِ ألا تتمكني من الإحساس بتلك الحركات إلا إذا كان لديكِ خيال واسع، كما أن الطفل في تلك الفترة ينام 90% من الوقت، وذلك يُعد أمر طبيعي.

بعض النصائح للحامل في الشهر الثالث عشر

هناك عدد من النصائح التي يجب اتباعها في الحمل في الأسبوع الثالث عشر، وذلك للحفاظ على نمو الجنين بشكل سليم وصحي، وتلك النصائح هي:

  • يجب أن تكون السيدة الحامل في اهتمام شديد وحذر في كافة الأوقات، وذك حتى يتمكن جنينها من أن يحصل على النمو الصحي، والحصول على القوة والنشاط، كما أن على المرأة الحامل أن تقوم باتباع نمط حياة صحي، حيث إن ذلك الأمر يساعدها بشكل كبير في فترة الجمل، كما يجعلها تشعر بالتحسن والفارق، ويعمل على التقليل من الأعراض المزعجة التي يمكن أن تتعرض لها المرأة الحامل في الحمل في الأسبوع الثالث عشر.
  • فيما يخص الطعام، يجب أن تهتم السيدة الحامل من الحصول على السعرات الحرارية العالية، والتي تكون ما بين 2000 إلى 2500 سعر حراري في اليوم الواحد، كما يجب أن تقوم بممارسة الأنشطة البدنية البسيطة، كما يجب أن تقوم باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، وذلك حتى تضيف العديد من العناصر والمواد الضرورية إلى غذائها الذي يفيد الطفل ويقلل من الإمساك.
  • يجب أن تحرص المرأة الحامل على أن تصبح نشيطة، وذلك حتى تقلل السيدة الحامل من احتباس السوائل الذي يمكن أن تتعرض له، كما يجب أن تقلل من كمية الأملاح التي تتناولها في وجباتها الغذائية.
  • يجب أن تبتعد المرأة الحامل عن ارتداء الكعوب العالية، أو السراويل الضيقة.
  • تكون المرأة الحامل أكثر عرضة إلى الإصابة بمشكلة تسوس الأسنان، فيجب عليها أن تزور طبيب الأسنان وتهتم بكمية الكالسيوم في جسمها، وذلك حتى لا يؤثر الحمل على أسنانها.
زر الذهاب إلى الأعلى