أعراض الحمل خارج الرحم: أهم 4 أعراض للحمل المنتبذ

إن أعراض الحمل خارج الرحم واحدة من الأعراض المهمة التي يجب على كل مرأة إدراكها حتى يمكنها التفريق بينها وبين أي أعراض متشابهة للحد من أي مضاعفات ممكنة، كما أنه من أكثر الأماكن شيوعًا لحدوث الحمل خارج الرحم هو قناة فالوب، حيث تكون بنسبة 95%، وبالرغم من ذلك فإن حالات حدوث الحمل خارج الرحم هي نسبة قليلة، ويُطلق عليه الحمل الأنبوبي أو الحمل المنبوذ، ويُشكل خطر على حياة المرأة الحامل إذا لم يتم اكتشافه في وقت مبكر، ودعونا نأخذكم في جولة قصيرة نتعرف من خلالها على بعض المعلومات التي تخص أعراض الحمل خارج الرحم.

أعراض الحمل خارج الرحم

أعراض الحمل خارج الرحم
أعراض الحمل خارج الرحم

قد تتعرض العديد من النساء إلى الحمل خارج الرحم أو ما يسمى الحمل المنتبذ، وهو عبارة عن حالة تقوم البويضة المخصبة بالالتصاق في مكان ما خارج جوف الرحم في أحد البوقين، وتبلغ نسبة انتشار الحمل خارج الرحم حوالي 2% من مجموع حالات الحمل.

بذلك يكون الحمل خارج الرحم أمر نادر، ولنه يحتاج إلى تدخل طبي في أقرب وقت، كما يجب أن تُدرك المرأة أعراض الحمل خارج الرحم حتى تتمكن التمييز بينه وبين الحمل الطبيعي لتجنب العديد من الأخطار، وسوف نعرض لكم أعراض الحمل خارج الرحم في السطور التالية.

النزيف المهبلي الخفيف

يُعد ذلك النزيف هو علامة أولية وتحذيرية تشير إلى الحمل خارج الرحم، كما أن الدم في تلك الحالة قد يكون أخف أو أثقل من الدم الذي يظهر أثناء الدورة الشهرية، لذلك يجب على المرأة الانتباه حتى تتمكن من أن تفرق بين الحالتين حتى تتجنب أي مضاعفات قد تهدد صحة وحياة المرأة الحامل.

الإحساس بألم في الجانب السفلي من البطن

من الأعراض التي تتعلق بالحمل خارج الرحم أيضًا هو الإحساس بألم شديد في جانب واحد من البطن، وفيي الأغلب يكون في الجانب السفلي، ومن الممكن أن يتطور الألم بشكل كبير وشديد، وقد يزداد الأمر سوء مع مرور الأيام، لذلك يجب على الحامل أن تستشير الطبيب على الفور في حالة الإحساس بأي ألم في جانب البطن.

ألم في الكتف

إذا كان هناك نزيف في قناة فالوب فإن المرأة الحامل تشعر بألم شديد في الكتف، وذلك حيث يتسرب الدم منها إلى البطن، مما يعمل على تهيج في العضلات التي يتم استخدامها في عملية التنفس مثل عضلة الحجاب الحاجز، وذلك يؤدي إلى إحساس الأم بآلام شديدة في منطقة الكتف.

يُعد ذلك العرض واحد من أشد أعراض الحمل خارج الرحم خطورة، ومن الممكن ألا تنتبه بعض النساء لذلك الأمر حيث يبدو بأنه ليس له أي علاقة بالحمل خارج الرحم، كما أنه من المحتمل أن يتم تفسيره بشكل خاطئ.

نزيف داخلي معه ألم حاد

إن النزيف الداخلي يحدث نتيجة وجود تمزق في قناة فالوب، وفي تلم الحالة يكون الوضع قد وصل إلى أخطر المراحل، وذلك لأن النزيف يكون ثقيل جدًا على المرأة الحامل، كما أنه يصاحبه ألم لا يُطاق، وفي أغلب الأحيان لا تظهر أي أعراض تحذيرية قبل وقوع ذلك الأمر، وهناك بعض الأحيان التي لا تظهر بعض أعراض الحمل خارج الرحم بشك واضح من بداية الأمر، وقد يُعد النزيف الداخلي أول تلك الأعراض.

أعراض مبكرة للحمل خارج الرحم

أعراض الحمل خارج الرحم
أعراض الحمل خارج الرحم

هناك بعض الأعراض المبكرة التي تظهر في حالة الحمل خارج الرحم، وتلك الأعراض هي:

  • غياب في الدورة الشهرية.
  • الرغبة في التبول بشكل متكرر.
  • الإحساس بالإرهاق والتعب.
  • يكون تحليل الحمل إيجابي.
  • الشعور بألم في القولون.
  • الإسهال والقيء.
  • الشعور بضغط في منطقة الشرج.

متى يتم اكتشاف الحمل خارج الرحم؟

هناك بعض الأعراض التي تظهر في الأغلب ما بين الأسبوع الخامس حتى الأسبوع الـ 14 من الحمل، كما أن هناك العديد من النساء لا يشعرون بأي أعراض تشير إلى الحمل خارج الرحم، لذلك يجب أن يتم الفحص والكشف عن الحمل خارج الرحم من خلال استخدام جهاز الموجات فوق الصوتية.

في الأسبوع الخامس من الحمل يمكن أن يتم رؤية كيس الحمل بالألتراساوند، ففي حالة لم يتم رؤيته داخل الرحم فعندها يكون هناك شك في وجود الحمل خارج الرحم، وخصوصًا إذا كان توقيت الحمل معروف وكان التحليل الخاص بالحمل بمعدل فوق 2000 وحدة دولية.

زر الذهاب إلى الأعلى